منذ عقدين من الزمن و نحن نحلم بإصلاح للتعليم ينقذ مستقبل أبنائنا و بلادنا، فبدأت أحلامنا تستيقظ بتولي رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني رئاسة البلاد لقناعته بأن وضع قطار التنمية على السكة ينطلق من إصلاح التعليم، ثم أخذ معالي وزير التهذيب الوطني و التكوين التقني و المهني بوضع خطة متمفصلة واثقة الخطوات غير أن وباء كوفيد19 عرقل كل شيء، و مع ا

ربما كنت يومها في الرابعة أو الخامسة، المهم أن الظلام لم يغز بعد
عيْنَي كان الهلال الأحمر وزَّع على الناجين من "سيل أطار" بسكويتا
ومكسرات، وكانت معلَّقة في "مخلة" من "زازو" في مسمار قرب المصحف،
الموضوع بدوره على "طرنَّه" في منتصف الجدار المقابل باب الحجرة الكبيرة

تطلق كلمة الكتاب الصحفيين على المنتسبين لإحدى مهن الصحافة بأعلى درجات المهنية، وهو اللقب الذي يخول صاحبه العمل في مؤسسات صحفية وإعلامية مهنية باعتباره يحمل صفة الصحفي، وهي مؤسسات نعد منها:

1 – الوكالة الموريتانية للأنباء التي تضم أربع قطاعات داخلية وهي:

جريدة الشعب.

جريدة Horizon.

الموقع الإلكتروني.

ليس من عادتي الرد على ٱساتذتي وصفوة النخبة ؛ من المثقفين ذوي العيار الثقيل ؛ وسدنة العلم واليراع والقلم  ؛ لكن نهمي وحبي لممارسة هواية  معشوقتي ( الكتابة ) يجعلنى ٱتسلق جدران الكتابة ؛ التي تبقى بعد امحاء كل شيء ؛ فهي لا تبلى ولا تتقادم كما يقول " جاك دريدا " وعود على بدء نحاول من خلال هاته الٱسطر التجاسر للرد على سؤالين إثنين موجهين للمنصة المحترمة

يلبس بنطال وسروال ويتكلم لغة شباب اليوم إذا هو جنك ومجرم والعكس صحيح.

لايجيد الحسانية ويحمل هوية وطنية فهو غير موريتاني متجنس أو غير ذلك والعكس غير صحيح.

كلمة  الإصلاح ترى أن هذا النوع من التجسس والتبليغ يقال له التجسس والتبليغ الحلال علي غرار السحر الحلال التي تطلق علي كل قول أو فعل ينتج عنه ما ينفع الناس ويصل أثره إلي أعماق القلوب كما يطلق علي عيون القصائد الشعرية التي تهتز القلوب لحسنها وخرقها لشغاف القلوب : السحر الحلال.

الحمد لله رب العالمين والصلاة  والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه وسلم تسليما.

حسنا في الحقيقة لا أعرف كيف أبدأ ولا من أين أبدأ...

لا يتعلق الأمر بمظلومية قدرما يتعلق بغصة؛

غصة شباب أقاموا بباب الأمل ردحا من الصبر وما زالوا على بابه مقيمين.

 

أنجبت بلادنا موريتانيا على مر العصور كوكبة من خيرة العلماء. هؤلاء العلماء الشناقطة كان علمهم نموذجا يحتذى به لما تميزوا به من خصال كريمة وفهم وحفظ فكانت الريادة لهم بلا منازع. ولعل معلمتنا اليوم تتعلق برجل لا كالرجال وسيرة لا كالسير إنه العلامة، إنه الأديب،إنه المحدث، إنه الفرضي عمي محمد الأمين ولد سيد أحمد البشير.

  شكرا لكاتبنا الكبير وزميلنا علي كرم المتابعة وعلي هذه المعلومات الفضفاضة وارجو ان لاتكون قد كلفته عناء كبيرا في البحث عنها وعن اصحابها ..وان كان ليس ناطقا رسميا عن المعهد التربوي الوطني  ولا حتي احد مستشاريه .ولا محاميه ..واهل مكة ادري بشعابها ؛؛؛              فقضية المعهد التربوي الوطني قضية وطنية يعاني منها الجميع وليست قضية اصول اوفروع  قرابة نس

بدأت ملامح عهد جديد تظهر في ساحتنا السياسية منذ ما بعد انتخابات يونيو الرئاسية 2019، حيث يعيش المشهد الوطني حالات تقارب غير مسبوقة بين أبرز الفاعلين السياسيين في البلد، وهي فرصة نادرة لمن يرغب في إنقاذ البلد بالتوصّل لميثاق وطني توافقي يؤسس لخطة استراتيجية قادرة على مواكبة التحديات الأمنية والتنموية في المنطقة، ويجرم بشكل قاطع استغلال تنوع تركيبتنا ا

 الأنظة السياسية  في الوطن العربي التي قامت  منذ الاستقلال السياسي  في الخمسين سنة الأخيرة من القرن الماضي ، واستعانت بالمتعلمين  في أقطارنا   فيما عرف بالنخبة  السياسية  المثقفة،  لكنها لسيت من فئات  النخب  التي عرفتها المجتمعات الاخرى  بالدفاع عن  حقوق المواطنين ، وقيادة  التحولات الاجتماعية، والسياسية  الكبرى  خلال القرنين الماضيين، فتلك النخب ، ك

الصمغ العربي، أو "العلك" عندنا، مادة غذائية عريقة، يستخدمها الموريتانيون منذ القدم إلى يومنا هذا، في العلاج الطبي والتطبيب الذاتي والتفكه...

وللعلك في هذه البلاد تاريخ زاخر أثَّـرت أدواره الاقتصادية والاجتماعية المهمة في الحياة السياسية والعسكرية...

وما جبنت خيلي ولكن تذكرت    مرابطها في بربعيص وميسر

لطالما سخر ندماء الأدب وسماره وتضاحكوا على حادثة امرئ القيس في جزيرة العرب حين ولت به فرسه أدراجها لما تذكرت وسط الوغى وفي أوج النزال مرابعها ومراتعها حسب المحارب والذي لا يختلف اثنان على أنه فعل فعلته وحمل جريرتها الفرس.

تتعدد وتتباين الزوايا التي ينظر منها المتابعون لوضع موريتانيا ما بعد عشرية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز بتعدد وتباين ترتيب الأولويات لدى كل متابع للشأن العام.

فطبقا لتلك الزوايا والأمور ذات الأولوية، يتجلى الاختلاف الملاحظ لتقييم أداء نظام الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني.

تعتبر المساجد والزوايا تراثا إنسانيا له المكانة البالغة في نفوس المؤمنين، فهو ليس مكانا مقدسا وحسب، بل هو روح المسلم وهويته التي لا تشوبها شائبة، ومن هنا حرصوا على خدمته، وحفظه من كل ما يدنسه، بل أكثر من ذلك أصبح مصدر إشعاع فكري وعلمي وتربوي، ففيه يتلى القرآن الكريم، ويقرأ الحديث النبوي الشريف، وتنشد المدائح النبوية، وتعقد حلق الذكر، وتفصل الخصومات ب

الأصلُ في العنوانِ : كَيْ لا يّتّحّوّلّ اللّْينُ السّياسيُ إلى استِعْصَاءٍ سياسيٍ فحُذفّ النّعْتُ اقتصادا في الكلام ’ نعلم من دروس الجامعة جوازّ حذفِ ما يدل عليه الكلامُ السابق مثل قول عروة بن أذينة:

فَدَنَا فقالَ:لعلّها مَعْذورَةٌ         منْ أجلِ رِقبَتِها فقُلْتُ لعلّها

لا يجوز الحديث عن المعهد التربوي الوطني لمن جهل قيمته ومعناه، وغاب عن إدراكهِ حقيقةُ دورهِ وطبيعةُ مستواه..

منذ انطلاق الحملة الإنسانية التي عمت أرجاء الوطن، لإغاثة مئات الٱلاف من العائلات والأسر التي تقاسي الفقر المدقع، ارتفعت اصوات حملة تشويه وانتقاد منكرة، موازية، يفتعل ربابنتها اامنهجية، فيجادلون بحجج ظاهرها المنطقية، فيما تستبطن مغالطات بادية العوار، لا تخطئها الفطنة، حين تتحجج بأن إنفاق المبالغ الضخمة التي خصصت لحملة الإغاثة تلك، على إقامة مشاريع تنم

في مقال سابق عن متاهات المصلحة والوطنية خلصنا الي إشكال هل نحن مستعدين؟ولكن وماطبيعة ذلك الاستعداد؟

والاجابة علي كل هذه الاستشكالات يجب أن ننطلق من مسلمات وهل نرضخ للنحن ام ستطغى دائما تلك الأنا المقصية الأنانية والتي ستشتري كل بضائع الشيطان وتروجها في سوق الكراهية والخلاصة كما نشاهدها.

الصفحات

كتاب موريتانيا

مقالات مختارة